الأسرى

إردان: عززنا قواتنا في السجون استعدادًا للإضراب عن الطعام

عين الإعلامية _ وكالات

توعد وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد إردان بمواجهة إضراب الأسرى المقرر اليوم الأحد، معلنًا تعزيز السجون بطواقم طبية وقوات إضافية؛ منعًا لنقل الأسرى المضربين إلى المستشفيات الإسرائيلية.

وقال إردان، في حديث نقلته القناة السابعة العبرية مساء السبت، إنه لن يسمح أن يتسبب الأسرى المضربون عن الطعام بأزمات في المستشفيات الإسرائيلية.

وذكر أن الإضراب سيكون تدريجيًا وسيدخل إليه المئات من أسرى حماس وغيرهم.

وتابع “صحيح أن للأسرى الفلسطينيين مكانة في الشارع الفلسطيني ولكن الإضراب الأخير الذي قاده مروان البرغوثي كان الأطول، ومع ذلك فلم ينجح في إشعال المنطقة والتسبب بتظاهرات عارمة”، على حدّ قوله.

وتحدث إردان عن صفقات التبادل قائلًا إن تصويته لصالح إتمام “صفقة شاليط” كان “خطأً ولن يتكرر”.

وكانت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي قالت في بيان وصل “صفا” إنها تجهزت لمعركة الكرامة الثانية وأتمت كافة الاستعدادات لخوض الإضراب المفتوح عن الطعام ابتداء من يوم غد الأحد.

وأشارت إلى أن الجلسات الحوارية الساخنة بين قيادات الأسرى وإدارة السجون لم تثمر في الوصول إلى شروط تضمن لها حياة كريمة، وتحفظ من خلالها حقوقها ومكتسباتها.

وصعد الأسرى من إجراءاتهم عقب نصب إدارة مصلحة السجون لأجهزة تشويش بسجني “عوفر” والنقب للمرة الأولى وهي أجهزة تأثيراتها عالية جدًا وتترتب عليها أضرار صحية، إضافة إلى حرمان المعتقلين من مشاهدة التلفاز والاستماع إلى الإذاعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق