الأخبار المحلية

ملامح الكارثة التي ستطال 5 مشافي بغزة جراء أزمة الوقود

جددت وزارة الصحة بغزة تحذيراتها من توقف 5 مستشفيات رئيسية بالقطاع، عن تقديم خدماتها للمرضى خلال الساعات القليلة القادمة جراء نفاد الوقود من المولدات اللازمة لتشغيلها في ظل انقطاع الكهرباء المتواصل.
وفصلّت الصحة في بيان أن ملامح الكارثة التي ستطال الخمس مشافي وهي: النصر للأطفال، الرنتيسي التخصصي للأطفال، الشهيد محمد يوسف النجار، مستشفى الطب النفسي، العيون التخصصي.
وفيما يتعلق بمستشفى النصر للأطفال قالت الصحة، إن الأزمة ستؤثر على 8 أطفال في العناية المكثفة، و30 طفل خداج في الحضانة، 100 طفل مريض في أقسام المبيت، و250 مريض يترددون على قسم الطوارئ منهم 20 مريض جديد يتم دخولهم الى أقسام المبيت يومياً.
أما في مستشفى الرنتيسي التخصصي للأطفال، فسيتأثر 45 طفلاً مريض بالفشل الكلوي، و4 أطفال مرضى في العناية المكثفة، و10 أطفال مرضى بالسرطان منومين بالمستشفى، و70حالة تحتاج الى تحضير علاج كيماوي، و10 أطفال مرضي بأمراض صدرية مزمنة، 10 أطفال مرضى بالتشنجات وأمراض الجهاز الهضمي، و5 حالات بأمراض قلب أطفال.
وفي مستشفى الشهيد محمد يوسف النجار الذي يقدم الخدمة الصحية لـ 263 ألف نسمة بمدينة رفح، ستتوقف الخدمة المقدمة من 65 سرير منها 23 سرير في قسم الأطفال و21 سرير لأقسام مبيت الرجال و21 سرير مبيت للسيدات للجراحة والباطنة والعظام.
إضافة لوقف الخدمة الصحة عن 96 مريض بالفشل الكلوي، ومئات الخدمات المخبرية والتشخيصية، وعدم استقبال مئات المرضى والجرحى في قسم الطوارئ يومياً.
أما في مستشفى الطب النفسي، فستتوقف الخدمة عن 29 مريض نفسي بأقسام المبيت، وستتعطل خدمات المبيت والصدمة الكهربائية وتخطيط الدماغ وصرف العلاج، مؤكدة أن الإنارة البديلة خطرة على المرضى النفسيين بالإضافة لخوفهم من الظلام.
وتحدثت الصحة عن مستشفى العيون التخصصي الذي يستقبل 2500 حالة شهرياً، ويجري 250 عملية شهرياً منها، 30 عملية الجلوكوما، و160 عملية مياه بيضاء، و15عملية شبكية مختلفة.
وقالت إن1250مريض بالشبكية السكرية والجلكوما والالتهابات المزمنة للقرنية سيتعرضون لفقد الإبصار عند توقف العيادة الخارجية والخدمات التشخيصية والليزر والعمليات الجراحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق