الأسرى

"إسرائيل" تنوي الإفراج عن محرري صفقة "وفاء الأحرار"

كشفت صحيفة الأخبار اللبنانية، نية دولة الاحتلال الإفراج عن عدد من محرَّري صفقة “وفاء الأحرار” الذين أعيد اعتقالهم، وذلك في إطار التحرك لإنجاز صفقة تبادل أسرى مع حركة حماس.

ونقلت الصحيفة اللبنانية عن مصادر في حركة حماس نية “إسرائيل” الإفراج عن محرري صفقة وفاء الاحرار، لكن من دون تأكيد لعدد من سيفرج عنهم، والصيغة القانونية لذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أن “حماس” جهّزت لوائح الأسرى التي تنوي الحركة تقديم طلب بالإفراج عنهم في صفقة تبادل جديدة، لكنّها أكدت بأن هذا الملف معلّق بالموافقة على شروط الحركة.

وأوضحت الصحيفة نقلاً عن مصادرها بـ”حماس” أن أول هذه الشروط هو الإفراج عن محرَّري صفقة التبادل السابقة “وفاء الأحرار”، من دون حسبانهم من العدد المطلوب الإفراج عنه في التبادل المقبل، خصوصاً أن لدى حماس على الأقل أربعة جنود إسرائيليين أسرى بغض النظر عن حالتهم.

وأضاف المصدر أن وجود إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، في العاصمة المصرية القاهرة، “أمر طبيعي وعادي… في كل زيارة لوفد من غزة إلى مصر يُفتح الموضوع، لكن شروطنا كما هي ولم تتغير، وقد أبلغ هنية المصريين أنه بمجرد موافقة “إسرائيل” على الشروط سيحضر وفد التفاوض فوراً”.

وكانت القناة “السابعة” العبرية أكدت اقتراب ابرام صفقة تبادل الأسرى بين “إسرائيل” وحركة “حماس”.

ووفقاً للصحفي يوني بن مناحيم في القناة العبرية فإن دولة الاحتلال تسعى للتوصل إلى صفقة تبادل جديدة قريبا، وأن نتنياهو يريد استخدام هذه الصفقة في “الدعاية الانتخابية”.

وأكد بن مناحيم أن جهاز “الشاباك” اَلإسرائيلي التقى مؤخرا، بـ30 أسيراً من محرري صفقة “وفاء الأحرار” داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، بهدف ترتيب الإفراج عنهم.

وأشار الصحافي الإسرائيلي إلى أن حركة “حماس” طالبت بالإفراج عن 1500 أسير أمني، منهم 500 من المحكومين بالمؤبد، مقابل الإفراج عن الجنود والإسرائيليين الأسرى لديها في قطاع غزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق