الأخبار المحلية

الشعبية ترحب بموقف الجزائر الداعم لطرد الكيان الصهيوني من الاتحاد الإفريقي

عين الإعلامية_غزة

رحبت الجبهة الشعبية بمسعى الجزائر بتشكيل فريق إفريقي لطرد دولة الكيان الصهيوني من الاتحاد الافريقي وفق ما جاء في وسائل إعلام جزائرية.

وقالت الجبهة في تصريح لها، ليس غريباً على الجزائر بلد المليون شهيد هذا الموقف ذو المحتوى العروبي الأصيل في كل المحافل العالمية.

ورأت أنّ هذا المسعى من قبل الأشقاء في الجزائر يؤكد أهمية إحداث أوسع اصطفاف عربي – أفريقي في مواجهة تمدد المشروع الصهيوني خارج فلسطين وصولاً إلى أفريقيا والخليج العربي.

وطالبت الجبهة الدول العربية والأصدقاء الأفارقة بأن تحذوا حذو الجزائر والعمل على تعزيز دعمها للقضية الفلسطينية عبر التصدي للمخططات الصهيونية.

وختمت الجبهة تصريحها بتوجيه التحية للقيادة والشعب الجزائري على وقوفهم الدائم ودعمهم المستمر للقضايا العربية عامة والفلسطينية خاصة، مؤكدة أن ما جاء على لسان وزير الخارجية الجزائري بأن “قبول اسرائيل عضو مراقب في الاتحاد الأفريقي يهدف إلى ضرب استقرار الجزائر” يعتبر تهديداً لاستقرار الدول العربية الأخرى.

يشار إلى أنه في منتصف يوليو الجاري، تم منح “إسرائيل” رسمياً، صفة عضو مراقب في الاتحاد الإفريقي.

وقدم السفير “الإسرائيلي” لدى أثيوبيا أليلي أدماسو حينها أوراق اعتماده كـ”مراقب في الاتحاد الافريقي” إلى رئيس مفوضية الاتحاد موسى فقي محمد، في مقر المنظمة في أديس ابابا، وفق تصريحات للطرفين.

وسبق لـ”إسرائيل” أن حصلت في السابق على صفة مراقب في منظمة “الوحدة الإفريقية”، لكن بعد حل منظمة “الوحدة” عام 2002 واستبدالها بالاتحاد الإفريقي، جرى إحباط محاولاتها لاستعادة هذه الصفة على مدى عقدين.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق