ملف خاص

دوجاريك: 4.5 مليون شخص يعانون انعدام الأمن الغذائي بتيغراي

عين الإعلامية_ميكيلي

أعلنت الأمم المتحدة أن عدد المحتاجين للمساعدة “المنقذة للحياة” في إقليم تيغراي الإثيوبي يقدر بنحو 4.5 مليون شخص، وأنها قلقة إزاء تفاقم انعدام الأمن الغذائي فيه.

وأوضح المتحدث باسم أمين عام الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، أن المنظمة بحاجة ماسة لمزيد من التمويل، ووصول أكثر أمانا ودون عوائق، لتوسيع نطاق الاستجابة الإنسانية ومساعدة جميع المتضررين في إقليم تيغراي.

وقال دوجاريك أن المحتاجين إلى المساعدة المنقذة للحياة في تيغراي تقدر بنحو 4.5 مليون شخص.

وعبر عن قلقه إزاء تفاقم انعدام الأمن الغذائي إذا استمر الصراع وأدى إلى تعطيل موسم الزراعة الذي بات وشيكا.

وأشار إلى أن الوضع في تيغراي لا يزال مقلقا مع استمرار الصراع في بعض المناطق وتقييد الحركة الإنسانية والاستجابة لها.

ونوه دوجاريك أنه في الأسبوع الماضي تم الإبلاغ بأن انعدام الأمن في مدينة أديغرات في المنطقة الشرقية من تيغراي، أثر على حركة أكثر من 20 شاحنة إغاثة.

وبين أنه على الرغم من التحديات، يعمل الشركاء في المجال الإنساني على توسيع نطاق الاستجابة، حيث تلقى أكثر من 1.5 مليون شخص حصصا غذائية في 12 منطقة مستهدفة في تيغراي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق