الشأن الإسرائيلي

استطلاع .. "الليكود" لا يزال يتمتع بالصدارة ونصف الإسرائيليين لا يريدون نتنياهو


أشار استطلاع للرأي في إسرائيل، نشرت نتائجه صحيفة “هارتس” العبريي صباح اليوم الثلاثاء، أن  حزب الليكود، ما زال يحافظ على الصدارة، بحصوله على  30 مقعدا أ في الكنيست افي الانتخابات القادمة.
وأظهرت نتائج الإستطلاع، أن 44% من الجمهور الإسرائيلي، لا يريدون بنيمين نتنياهو، رئيساً للحكومة القادمة، مقابل 35% يؤيدون ذلك.
وبينت نتائج الاستطلاع أنه بعد أسبوع من الخطاب الأول لرئيس حزب “حيسون لإسرائيل”، بيني غانتس، لم يحقق أي تقدم يذكر، وإن كان قد حافظ على قوته في المركز الثاني، بعد حزب الليكود الذي لا يزال قادرا على إعادة تشكيل ائتلافه الحالي بأكثر من 64 عضو كنيست.
ووفقا لنتائج الإستطلاع، سيحصل حزب “حسيون لإسرائيل” على عدة مقاعد على حساب الليكود، من ناخبي الحزب، وعلى 12 مقعدا على حساب حزبي “العمل” ويش عتيد”، من أصوات الناخبين لهذه الاحزاب.
وبحسب نتائج الإستلاع، ستحصل بقية الأحزاب على المقاعد حسب الترتيب التالي:
“يش عتيد”: 9 مقاعد
اليمين الجديد، والقائمة المشتركة: 7 مقاعد لكل منهما
البيت اليهودي، ويهادوت هتوراة: 6 مقاعد لكل منهما
حزب العمل، والحركة العربية للتغيير، وشاس، وجميعنا، وإسرائيل بيتنا: 5 مقاعد لكل منها
ميرتس، وغيشِر: 4 مقاعد لكل منهما
القائمة المشتركة 7 مقاعد والحركة العربية للتغيير 5 مقاعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق