الصحة والطبملف خاص

الصحة العالمية تحذر من استخدام مناعة القطيع كاستراتيجية للتصدي لتفشي كورونا

عين الإعلامية_رام الله

حذر المدير العالم لمنظمة الصحة العالمية، اليوم الاثنين، من اقتراحات البعض بالسماح لمرض “كوفيد 19” بالانتشار على أمل تحقيق ما يسمى بمناعة القطيع، قائلاً إن هذا “غير أخلاقي”.

وقال تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في إفادة صحفية عبر الإنترنت: “لم يسبق في تاريخ الصحة العامة استخدام مناعة القطيع كاستراتيجية للتصدي لتفشي المرض، ناهيك عن الوباء”.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن المدير العام للمنظمة قوله إنها “إشكالية علمية وأخلاقية. السماح لفيروس خطير لا نفهمه تماما أن ينطلق بحرية، هو ببساطة أمر غير أخلاقي. إنه ليس خيارا”.

وقال أدهانوم غيبريسوس، في وقت سابق اليوم، إنه يمكن التغلب على جائحة مرض كوفيد-19 العالمية سريعا إذا استخدمت الدول الأدوات الصحيحة، وحذر من أن عدم استخدام تلك الأدوات سيؤدي إلى بقاء الجائحة لفترة طويلة.

وأضاف أنه “من المتوقع التوصل إلى لقاح في أواخر 2020 أو في مطلع العام القادم. وإذا لم نستخدم الأدوات المتاحة بالشكل الملائم، فقد يطول أجلها معنا، قد تبقى معنا لفترة طويلة للغاية”.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، مع حلول صباح اليوم الاثنين، أن عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وصل قرابة 38 مليونا حول العالم، وأن عدد المتوفين قد وصل إلى نحو مليون و82 ألف حالة، فيما تجاوز عدد المتعافين 28 مليونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق